الأحد، 24 أبريل، 2016

مفاتيح علاج ادمان الهيروين والمخدرات


مفاتيح هامه يجب استخدامها فى علاج ادمان الهيروين والمخدرات

هناك مفاتيح وامور هامه يجب ان يستخدمها مدمن الهيروين ومدمن المخدرات بشكل عام فى بدايه اقلاعه عن تعاطى المخدرات 

وهى امور هامه يجب ان تاخذ فى الاعتبار فى بدايه مراحل علاج الادمان:-

1يجب فى  بدايه علاج ادمان الهيروين عدم وجود المدمن مع مخدر فى مكان واحد

2يجب فى بدايه علاج ادمان المخدرات عدم رؤيه الافراد او الاشياء المرتبطه بالمخدر

3 يجب فى بدايه علاج ادمان الهيروين تجنب الاماكن التى كان يتعاطى بها المدمن او التى كان يشترى منها المخدرات

4 يجبفى بدايه علاج ادمان المخدرات تنجنب الحالات النفسيه السلبيه بما فى ذلك الاحساس بالرفض او الوحده او الغضب او 

الاحساس بالذنب او الخوف او القلق او الاكتئاب

5يجب فى بدايه علاج ادمان الهيروين تجنب الحالات النفسيه الايجابيه  عندما يحس المدمن انه على ما يرام وان حاله اصبح 

طيبا قد يعرضه ذلك للدخول فى تجربه احساس زائف بالاطمئنان الى شفائه ويكون غير راغب تمام فى الاتصال بمنظومه اسناده 

ومعاونته ظنا منه انه لم يعد بحاجه اليها

6يجب فى بدايه علاج ادمان المخدرات تجنب حالات التعرض البدنى الارهاق الجوع او الاحساس بالالم كل هذه الامور  يمكن ان 

تقلل من قدرات المدمن على مواجهه الصعاب والمشكلات وتدفعه الى التعاطى

7 يجب فى بدايه علاج ادمان الهيروين الذكريات اغنيه معينه مرتبطه بتعاطى المدمن المخدر وهنا تصبح مثل هذه الاغنيه مفتاح
من مفاتيح العوده الى التعاطى

8يجب فى بدايه علاج ادمان المخدرات ابتعاد مدمن الهيروين عن التوقيتات التى كان يتعطى فيها المدمن مخدر الهيروين فعلى 

سبيل المثال اذا اعتاد المدمن تعاطى الهيروين بعد العمل فيجب عليه القيام بنشاط ايجابى فى مثل هذا الوقت

9 يجب فى بدايه علاج ادمان الهيروين ابتعاد مدمن الهيروين عن مشاهده الاخرين وهم يتعاطون سواء كان هذه المشاهد طبيعيه
او من خلال اعلانات التلفزيون او احد الافلام

10 يجب فى بدايه علاج ادمان المخدرات عدم حصول مدمن المخدرات على مبالغ ماليه كبيره بصوره مفاجئه لان هذه المبالغ 

ترتبط فى ذاكره المدمنين بما كانو يحصلو عليه من مبالغ كبيره بطريقه غير شرعيه كالسرقه لتعاطى المخدرات



السبت، 23 أبريل، 2016

خطورة انكارالاسرة لادمان احد ابنائها (فى بيتنا مدمن على المخدرات ) هداية لعلاج الادمان على المخدرات


خطورة انكارالاسرة لادمان احد ابنائها (فى بيتنا مدمن على المخدرات ) هداية لعلاج الادمان على المخدرات


سنتكلم اليوم عن مشكلة خطيرة تواجة الكثير من الاباء والامهات وهى انكار وجود اى مشكلة فى احد الابناء وخصوصا مشكلة 

الادمان على المخدرات حيث يقوم الاباء والامهات بغضالطرف عن اعراض الادمان التى تظهر على الابناء الذين يتعاطون 

المخدرات وبالتالى تتفاقم المشكلة ويفيقو بعد فوات الاوان لذلك وجب علينا ان نتكلم عن مشكلة انكارالاسرة لادمان احد 

الابناءعلى المخدرات


السبب فى هذا الانكار يرجع الى ان اعتراف الاسرة بوجود مشكله الادمان داخلها يعنى دخول تلك الاسرة فى تجربه مشاعر 

الخزى والعار والغضب والحزن وكذلك الشعور بالذنب ذات العلاقه بمشكله المدمن وبناء عليه يعمل افراد الاسره على ابعاد 

الواقع عن وعيهم تحاشيا منهم لكل تلك الاحاسيس ,اضف على ذلك ان افراد الاسرة قد تغلبهم المشكله على امرهم (لامناص ولا 

مخرج لنا مما نحن فيه ) وعندما يستشعر احد افراد الاسرة قله حيلتهم فى تغير الواقع , يصبح من السهل عليهم انكار ان هناك 

مشكله بالفعل.

وافراد الاسره يطبقون الانكار بلا وعى منهم ولكن على شكل معتقد رغبه بدائيه مفادها " اذا ماتظاهرت بانه ليس هناك اخطاء 

فلن تكون هناك اخطاء" قد ينجح هذا الاسلوب مرة او مرات ولكنه لاينجح دوما ‘ولكن الدلائل الماديه للمشكله (الرفض من 

العمل-وضياع المال- وحالات القاء القبض من الشرطه)سوف تتراكم بلا ادنى شكل ‘ وتسبب المزيد من القلق للشخص الذى 

يتمادى فى الانكار.

ولكن كيف تساعد الاسره ابناها فى علاج الادمان على المخدرات  على التمادى فى التعاطى بدون قصد او وعى؟

نظرا لتمادى افراد الاسره فى انكارهم يبداون عن غير قصد فى محاوله السيطره على سلوكيات المدمن وادارتها والتحكم فيها 

وفى تشعباتها. وهذا ينطوى على التاثير غير المقصود الذى يفضى الى تمكين العضو المدمن من الاستمرار فى تعاطى المخدر .

فتساعد الاسره الابن المدمن كالاتى:-

 وقايه المدمن وحمايته من الاثار السلبيه المترتبه على ادمانه -انتحال الاعذاربدلا منه او نيابه عنه-تحمل المسئوليه نيابه عنه-

دفع الكفالات والغرامات الماليه لتخليصه من المشكلات القانونيه.

فشل الاسره فى وضع حدود مناسبه للمدمن قد يقوم افراد الاسره فى بعض الاحيان باقراض المدمن مالا‘ برغم وجود دليل 

واضح على انه لن يستعمل ذلك المال فى شئ مفيد بل هو على يقين ان ابنه المدمن سوف يستخدمه فى التعاطى .

 التواطئ مع المتعاطى ومساعدته فى العثور على المخدر مساعده فعليه‘  او دفع ثمنه‘ او تعاطيه تحت رقابته ‘ وافراد الاسره 

الذين يتواطئون بهذه الطريق هانما يفعلون ذلك من منطلق احساسهم بانهم رهائن لدى مشكله المدمن – هذا يعنى انهم مدانون 

اذا مافعلوا‘واذا لم يفعلوا .

 المصدر : علاج الادمان

الأربعاء، 20 أبريل، 2016

كيف تقنع مدمن المخدرات بعلاج الادمان - د /احمد جمال

طرق اقناع المدمن بعلاج الادمان من المخدرات

تعرف على الخطوات الواجب اتباعها عند اقناع مدمن المخدرات بعلاجادمان المخدرات :-
 إقناع المدمن بأن إدمانه ما هو إلا مرض ناتج عن المفاهيم السيئة التي احتلَّت عقله، وأنه يستطيع بإرادته التخلص منه.

  ينبغي على الأسرة أن توقف كل مظاهر الدعم المادي والمعنوي للمريض؛ حتى لا يستمر في تماديه؛ حيث لوحظ أن بعض الأسر التي يوجد بها مدمن نشط تميل إلى التستر على المريض وحمايته، وربما تكون مدفوعة إلى ذلك بتأثير اعتبارات اجتماعية؛ مثل: (السمعة والمكانة)، ولا تعرف الأسرة أنها بذلك المسلك إنما تقدم للمدمن حماية مرضية تساعد المدمن على الاستمرار في إدمانه، وعادة تبدو مظاهر التستر والحماية في: (إعطائه مبالغ مالية كبيرة، أو منحه سيارة لقضاء مصالحه، أو مسكن خاص، أو تزويجه، مع وعود بإمكانيات إضافية إذا توقف، وتلك كلها حلول أسرية تأتي بنتائج عكسية، وذلك يرجع إلى عدم إلمام الأسرة بطبيعة سلوك الإدمان وطبيعته المراوغة.

إن المدمن النشط يستغل تلك الإمكانيات في الاتجاه نحو مزيد من التعاطي؛ لذا ينبغي على الأسرة عدم التستر على المريض.

 يجب على أسرة المدمن النشط أن تعلم أن الإدمان مرض يمكن علاجه والسيطرة عليه منه، إذا أدخل المريض في برنامج علاجي منتظم بمستشفى امل جديد للصحة النفسية و علاج الإدمان.

 ينبغي عدم الخوف من المريض، فتهديداته كلها تهديدات صوتية، وإذا ما شعر بالموقف الحازم من الأسرة، ولم تهتز الأسرة أمام تهديداته، فسوف يسعى لاسترضائها ويتقبل العلاج.
إن المريض المدمن في مأزق لا يستطيع الخروج منه وحده، وهو يحتاج إلى وقفة جادة من الأسرة وبرنامج علاجي منظم.

إذا تعذر على الأسرة إحضار المريض للمستشفى للعلاج من الادمان ، أو تعذر إقناعه بالعلاج، يمكن للأسرة أن تطلب المساعدة من مراكز امل جديد لعلاج الادمان، وسوف تجد منها العون.

والمساعدة الإيجابية مع المحافظة على سرية التدخل، وحفظ واحترام خصوصيات الأسرة، إن هدف الجميع هو حماية الأسرة وعلاج المريض.

 أيًّا كان موقفك من إدمانه وقبول ما كنت تتعامل مع في حياتك أو لا، في الأول البقاء مع الشخص المدمن والمحبة، وحتى يتقبل منك النصيحة، لا بد أن تبقى معه على المعاملة الطيبة والمحبة.

 عدم تجنب المدمن واعتزاله، خاصة المقربين منه؛ كالخطيبة مثلاً؛ لأن ذلك يؤثر عليه سلبًا، ووجودها بجانبه يساعده على العلاج من الإدمان والتعافي.

 المواجهة بكل هدوء وحذر؛ حتى يستجيب للعلاج ولا يرفضه؛ فالمدمن ليس مجرمًا، لكنه ضحية في حاجة للمساعدة.

 لا يجب التعامل معه على أنه مجرم ارتكب جريمة لا تغتفر، ولكن التعامل معه يكون على أساس أنه ضحية ومريض في حاجة ماسة للمساعدة.

 التعامل النفسي الجيد مع المدمن مهارة قد لا يجيدها إلا المتخصصون.

 عدم استخدام العنف مع المدمن؛ فيجب أن يكون لديك الشجاعة لتتغير الواقع والأشياء دون عنفٍ، ولكن بالحكمة والعقل.

 عدم اليأس مع محاولات العلاج من الإدمان؛ فيجب معرفه أنه لا يمكنك تقويم وإصلاح شخص ما من أول محاولة، فالشخص الوحيد الذي لديك سيطرة عليه هو نفسك.

 إعادة بناء الحياة الخاصة بك؛ حتى تتمكن من تَهييء الحياة والجو المناسب للمدمن؛ من حيث البحث عن أسباب الإدمان، والبعد عن المؤثرات التي أدت إلى الإدمان.

 خطأ فادح اعتقاد أن المدمن عضو فاسد ينبغي استئصاله من جسد المجتمع، مسقطين بذلك كل مبادئ النصح والاستصلاح والعلاج، ودورها في إعادة الحياة إلى ذلك القلب المريض؛ فلا بد من الإيمان بوجود نسبة، وإن كانت بسيطة في عودة المدمن إلى جادة الصواب.


احتواء الشخص المدمن واللجوء إلى المتخصصين شيء مهم جدًّا للتخلص من الإدمان، دون الخجل من الحالة والشعور أنه شخص مريض لا يستطيع التخلص من المرض لحاله
وهذة بعض الطرق المتبعه فى اقناع المدمن بعلاج ادمان المخدرات